تزايد التوترات في هونج كونج

الأربعاء 15 أكتوبر 2014
أخر تحديث : الأربعاء 15 أكتوبر 2014 - 2:25 مساءً
تزايد التوترات في هونج كونج

ألقت شرطة هونج كونج القبض على 45 من المحتجين المطالبين بالديمقراطية في الساعات الاولى من اليوم الاربعاء واستخدمت رذاذ الفلفل ضد اولئك الذين قاوموها اثناء قيامها باعادة فتح طريق رئيسية في المركز المالي الاسيوي أغلقها المحتجون بكتل خرسانية.

وهذه هي أشد عملية للشرطة ضد المحتجين -وغالبيتهم طلاب- في اكثر من اسبوع وجاءت بعد ان تدفق المتظاهرون الي نفق في طريق من أربع حارات في وقت متأخر يوم الثلاثاء موقفين حركة المرور ومرددين هتافات تطالب بحق الاقتراع العام في المدينة التي تسيطر عليها الصين.

وأجبر مئات من افراد الشرطة الحشود على التراجع واستخدموا رذاذ الفلفل ضد اولئك الذين رفضوا التحرك.

وقالت وسائل اعلام محلية بحسب وكالة رويترز ان الشرطة ألقت القبض على 45 من المحتجين خلال الليل.

واظهرت لقطات بثتها محطة تلفزيونية محلية افرادا من الشرطة وهم يركلون ويضربون أحد المحتجين لبضع دقائق. ولم يتسن على الفور الاتصال بالشرطة للحصول على تعقيب.

وبحلول ضحى الاربعاء غادر معظم افراد الشرطة المنطقة.

ويطالب المحتجون بنظام ديمقراطي كامل للمستعمرة البريطانية السابقة في اعقاب قيود وضعتها الصين على الانتخابات القادمة في المدينة التي ستجرى في 2017 . ويطالبون ايضا رئيس السلطة التنفيذية في هونج كونج بالتنحي.

لكن حملتهم -وهي الان في اسبوعها الثالث- احدثت فوضى مرورية وانحسر التأييد العام عنها.

وتحكم بكين هونج كونج بمقتضى صيغة “بلد واحد ونظامان” التي تمنح المدينة قدرا اكبر من الحكم الذاتي والحرية لا يتمتع به اقرانهم في البر الرئيسي للصين مع حق الاقتراع العام كهدف نهائي.

رابط مختصر