السلطات المصرية تفرج عن احد مستشاري الرئيس المعزول محمد مرسي

السلطات المصرية تفرج عن احد مستشاري الرئيس المعزول محمد مرسي

Amer Hijazi12 يناير 2015آخر تحديث : الإثنين 12 يناير 2015 - 10:58 صباحًا

اعلنت اسرة خالد القزاز، مستشار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي للشؤون الخارجية الافراج عنه الاحد بعد حبسه 18 شهرا.

وكانت السلطات المصرية اعتقلت خالد القزاز في 3 تموز (يوليو) 2013 عقب عزل الجيش للرئيس السابق اثر تظاهرات حاشدة تطالب برحيله. وتقول اسرته انه اودع الحبس الاحتياطي دون توجيه اي تهم اليه.

واوضحت الاسرة في بيانها ان النائب العام المصري أمر في 29 كانون الاول (ديسمبر) 2014 باخلاء سبيل خالد القزاز. وقد اخلي سبيله من غرفته في المستشفى. واعربت عن املها في ان يتمكن من العودة سريعا الى كندا، حيث تقيم زوجته وابناؤه الاربعة الذين يحملون الجنسية الكندية.

وكان خالد القزاز نقل الى مستشفى خاص في القاهرة في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي حسب شقيق زوجته احمد عطية المقيم في تورونتو والذي اوضح انه يعاني من انزلاق غضروفي يعرضه للاصابه بالشلل.

وكانت الاسرة اوضحت في وقت سابق ان القزاز خضع لعملية جراحية اولى مطلع كانون الثاني (يناير) الجاري وستجرى له عمليات اخرى.

ويقبع مرسي ومعظم قيادات جماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي اليها في السجن، حيث يواجهون عقوبة الاعدام في قضايا مختلفة.

رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi