الرئيسية / اخبار / عربي و دولي / قتل الكساسبة جريمة وحشية مدانة

قتل الكساسبة جريمة وحشية مدانة

لم يهتز الرأي العام الاردني فقط وانما الرأي العام العربي والاسلامي والدولي للجريمة البشعة الوحشية التي تمثلت بقتل الطيار الاردني معاذ الكساسبة بالحرق حيا وتصوير المشاهد وعرضها على الدنيا باسرها.

اي دين واية اخلاق واية مفاهيم ترضى بذلك او تقره ؟ ان هؤلاء الذين يرفعون رايات الاسلام ابعد ما يكونون عن الاسلام ومبادئه وتعاليمه ومفاهيمه، وهم اكثر من يسيء الى الشعارات التي يرددونها ويتحدثون باسمها ويدعون انهم يدافعون عنها.

وستكون لهذه الجريمة اللاانسانية واللاأخلاقية تداعيات كبيرة سواء داخل الاردن او لدى كل الشعوب العربية وستنعكس سلبا على هذه التنظيمات المتعددة التي ترفع الشعارات الدينية والدين منها براء.

اننا ندين هذه الجريمة ونعرب عن مشاعرنا الصادقة تجاه اسرته والشعب الاردني عامة، ونقول خسىء اولئك الهمج الذين يقتلون ويحرقون ويقطعون الرؤوس …والعالم كله يقف ضدهم ويدين جرائمهم

عن Amer Hijazi

شاهد أيضاً

مهرجان “الثقافة السماوية على الأرض، نحو عالم من السلام الدائم” في كوريا الجنوبية

أقيم مهرجان السلام تحت عنوان “الثقافة السماوية على الأرض ، فصاعداً إلى عالم من السلام …