قتيل بانفجار في الإسكندرية واستنفار في القاهرة بعد هجمات بقنابل صوتية وحرق مصرف إماراتي

قتيل بانفجار في الإسكندرية واستنفار في القاهرة بعد هجمات بقنابل صوتية وحرق مصرف إماراتي

Amer Hijazi4 فبراير 2015آخر تحديث : الأربعاء 4 فبراير 2015 - 11:03 صباحًا

شهدت القاهرة أمس استنفارا أمنيا غير مسبوق، إثر انفجار قنبلة صوتية في منطقة وسط البلد في الصباح لم يوقع خسائر بالأرواح. وقال ضابط في الشرطة ان «قنبلة صغيرة انفجرت في محول كهرباء» في ممر بهلر بقلب القاهرة. وقال شرطي آخر إن الانفجار «أدى إلى أضرار بالمحول ولكنه لم يسفر إلا عن تلفيات بسيطة». ووقع الانفجار قرابة الساعة التاسعة صباحا في وقت تكون فيه المحلات التجارية في وسط المدينة لا تزال مغلقة.
وشهدت العاصمة المصرية تصاعدا في الهجمات إلا أنها اقتصرت على خسائر مادية، إذ قام مجهولون أمس الأول بحرق فرع لمصرف إماراتي في منطقة الهرم. وفي مطار القاهرة، قال مصدر أمني انه تم العثور على قنبلتي صوت صباح الثلاثاء أمام صالة الوصول رقم 3. وأكد المصدر أنه «تم على الفور استدعاء خبراء المفرقعات الذين نجحوا في إبطال مفعولهما». وقال إن إحدى القنبلتين كانت أمام باب الوصول والأخرى كانت بعيدة عنها قرابة مئتي متر. وتشهد مصر موجة غير مسبوقة من الاعتداءات ضد الجيش والشرطة تتبناها مجموعات جهادية.
وقتل مدني وأصيب اثنان آخران في انفجار عبوة ناسفة في ضاحية العجمي بغرب الإسكندرية بشمال مصر. وقال المصدر إن قنبلة كانت تستهدف نقطة للشرطة في منطقة تقع في ضاحية العجمي انفجرت ولكن قافلة الشرطة كانت غادرت النقطة فأصيب 3 أشخاص توفي أحدهم فور وصوله إلى المستشفى. وأضاف المصدر أن المصابين وهما رجل وابنه البالغ من العمر 12 عاما نقلا كذلك إلى المستشفى. وقررت الشرطة اخيرا عدم الوجود في نقاط أمنية ثابتة والقيام بدوريات متحركة تجنبا للهجمات التي تستهدف قوات الأمن منذ عدة شهور. وكانت قنبلة صغيرة يدوية الصنع انفجرت صباح الثلاثاء في وسط القاهرة محدثة دويا كبيرا وأضرارا طفيفة.

رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi