اشتباكات مسلحة بين قوى الامن ومسلحين في مخيم بلاطة

الخميس 5 فبراير 2015
أخر تحديث : الخميس 5 فبراير 2015 - 10:23 صباحًا
اشتباكات مسلحة بين قوى الامن ومسلحين في مخيم بلاطة

شهد محيط مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس، الليلة الماضية وفجر اليوم الخميس، اشتباكات عنيفة تخللها تبادل لاطلاق النار بين قوى الامن الفلسطيني ومسلحين من المخيم، وذلك على خلفية تنفيذ القوى الامنية لنشاط امني يستهدف من تصفهم بانهم “مطلوبون للعدالة وخارجون عن القانون”.

وتحدثت مصادر محلية عن اصابتين طفيفتين جراء هذه الاشتباكات، وعن قيام مسلحين ملثمين باغلاق شارع القدس المحيط بمخيم بلاطة صباح اليوم ومنع السيارات العمومية والخصوصية من المرور عبر الشارع في كلا الاتجاهين، وذلك في اطار الاحتجاج على ما يصفونه بانه “محاولة القوى الامنية اقتحام المخيم لاعتقال مناضلين وشرفاء”.

وكانت الاشتباكات قد اندلعت بين الطرفين منذ اربعة ايام، وسط اتهامات متبادلة تحديدا بين محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب وعضو المجلس التشريعي عن حركة “فتح” في مخيم بلاطة النائب جمال الطيراوي الذي اتهم الاجهزة الامنية باقتحام منزله رغم تمتعه بالحصانه لاعتقال ابن شقيقه.

مسلحون في مخيم بلاطة
مسلحون في مخيم بلاطة
وقال المحافظ الرجوب في تصريحات صحفية ان النشاط الامني لقوى الامن لا يستهدف موقعا جغرافيا محددا وانما خارجين عن القانون ومتهمين باطلاق النار على مؤسسات او اشخاص او مروجين للمخدرات.

وفي بيان تم نشره في الصفحة الرسمية لمحافظة نابلس على موقع “فيس بوك”، اوضح المحافظ الرجوب ان النشاط الامني في المحافظة يهدف الى تعزيز حالة الامن والاستقرار، وانه غير مرهون بفترة زمنية محددة، ومستمر ما دام هناك مطلوب واحد للعدالة.

ودعا المواطنين الى “تفهم الاجراءات الامنية والابتعاد عن مظاهر الفوضى كافة، وعدم التجمهر حول مظاهر المسلحين، وان اي تجمع جماهيري شعبي بجانب الخارجين عن القانون سيعرضهم للخطر”، مشددا انه “لا حصانة لاحد امام اجراءات الامن، وان من يريد مصلحة الوطن والمواطن عليه ان لا يعيق هذه الاجراءات”.

كلمات دليلية
رابط مختصر