تحذيرات من ارتقاء شهداء من صفوف الأسرى

تحذيرات من ارتقاء شهداء من صفوف الأسرى

Amer Hijazi12 أبريل 2015آخر تحديث : الأحد 12 أبريل 2015 - 12:08 مساءً

أكد مركز الأسرى للدراسات، اليوم الأحد، أن هناك خطورة حقيقية على حياة باقي الأسرى المرضى في سجون الاحتلال. محذرا من جرائم جديدة بحق المصابين منهم بالأمراض المزمنة في أعقاب استشهاد الأسير المحرر جعفر عوض.

وأكد مدير المركز رأفت حمدونة، أن إدارة السجون لا تبالي بحياة الأسرى المرضى حول إجراء العمليات الجراحية وتقديم العلاجات المناسبة، ولا تسمح بإدخال طواقم طبية، وترفض تسليم ملفاتهم لعرضها على أطباء خارج السجون، الأمر الذي يوقع المزيد من الشهداء سواء كانوا في السجون أو بعد التحرر متأثرين بأمراضهم التي توارثوها داخل المعتقلات.

وأضاف أن هناك ارتفاعا كبيرا بنسب الإصابة بمرض السرطان، ومرض القلب بين الأسرى بنسبة 15 % ، والمعدة 14 %، والضغط 12%، والصدرية 12.7%، والعظام 11.6%، والعيون 8.3 %، والكبد 6.1 %، والكلى 5.5%، والسكر 2.7 %، والجلدية 2.7 %، وأمراض أخرى بنسب متفاوتة”.

وبين حمدونة أن الاحتلال غير ملتزم بالقوانين والمواثيق الدولية، وغير ملتزم بأي توجه للسلام، وأنه يقوم بتعذيب الأسرى في سجونه، وأنه ينتهك الحقوق الأساسية والإنسانية.

وطالب حمدونة بالضغط على الاحتلال من أجل تحرير الأسرى المرضى في السجون، وإنقاذ حياتهم من العبث والاستهتار المتعمد من قبل إدارة السجون الإسرائيلية لعرضهم على طواقم طبية متخصصة قبل فوات الأوان.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi