بينت دراسة أجراها باحثون بريطانيون”أن شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تحول المرأة إلى مجرد “دمية” جميلة”.  وبينت نتائج هذه الدراسة، أن شبكة “فيسبوك” ترفع من ميل المرأة نحو ممارسة العلاقات الجنسية، فالبنات والنساء اللواتي يشاهدن صورا جميلة لحياة ترف أناس آخرين، يملن أكثر للتفكير بأنهن مجرد “دمية جميلة” بين يدي الرجل.  وتابع الباحثون في الدراسة التي حملت عنوان “كيف تقيم المرأة نفسها” سلوك 150 امرأة تترواح أعمارهن بين 17 – 25 سنة طلب منهن متابعة ما ينشر في شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” من صور وفيديو وأخبار مختلفة والإعلانات التجارية وكذلك الإطلاع على ما ينشر في مجلات الموضة.  وأظهرت نتائج الاختبار، أنه كما خصصت المرأة فترة أطول للبحث والمشاهدة ومطالعة المجلات المذكورة كما ازداد استعدادها لمقارنة نفسها بغيرها من النساء وازداد شعورها بأنها مجرد “شيء” أو “دمية” لتلبية رغبات الرجل الجنسية.  وقد اتضح للباحثين أن التأثير الأقوى على المرأة في هذا الإطار هو لشبكة “فيسبوك”

بينت دراسة أجراها باحثون بريطانيون”أن شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تحول المرأة إلى مجرد “دمية” جميلة”. وبينت نتائج هذه الدراسة، أن شبكة “فيسبوك” ترفع من ميل المرأة نحو ممارسة العلاقات الجنسية، فالبنات والنساء اللواتي يشاهدن صورا جميلة لحياة ترف أناس آخرين، يملن أكثر للتفكير بأنهن مجرد “دمية جميلة” بين يدي الرجل. وتابع الباحثون في الدراسة التي حملت عنوان “كيف تقيم المرأة نفسها” سلوك 150 امرأة تترواح أعمارهن بين 17 – 25 سنة طلب منهن متابعة ما ينشر في شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” من صور وفيديو وأخبار مختلفة والإعلانات التجارية وكذلك الإطلاع على ما ينشر في مجلات الموضة. وأظهرت نتائج الاختبار، أنه كما خصصت المرأة فترة أطول للبحث والمشاهدة ومطالعة المجلات المذكورة كما ازداد استعدادها لمقارنة نفسها بغيرها من النساء وازداد شعورها بأنها مجرد “شيء” أو “دمية” لتلبية رغبات الرجل الجنسية. وقد اتضح للباحثين أن التأثير الأقوى على المرأة في هذا الإطار هو لشبكة “فيسبوك”

Amer Hijazi22 أبريل 2015آخر تحديث : الأربعاء 22 أبريل 2015 - 10:38 صباحًا

بينت دراسة أجراها باحثون بريطانيون”أن شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تحول المرأة إلى مجرد “دمية” جميلة”.

وبينت نتائج هذه الدراسة، أن شبكة “فيسبوك” ترفع من ميل المرأة نحو ممارسة العلاقات الجنسية، فالبنات والنساء اللواتي يشاهدن صورا جميلة لحياة ترف أناس آخرين، يملن أكثر للتفكير بأنهن مجرد “دمية جميلة” بين يدي الرجل.

وتابع الباحثون في الدراسة التي حملت عنوان “كيف تقيم المرأة نفسها” سلوك 150 امرأة تترواح أعمارهن بين 17 – 25 سنة طلب منهن متابعة ما ينشر في شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” من صور وفيديو وأخبار مختلفة والإعلانات التجارية وكذلك الإطلاع على ما ينشر في مجلات الموضة.

وأظهرت نتائج الاختبار، أنه كما خصصت المرأة فترة أطول للبحث والمشاهدة ومطالعة المجلات المذكورة كما ازداد استعدادها لمقارنة نفسها بغيرها من النساء وازداد شعورها بأنها مجرد “شيء” أو “دمية” لتلبية رغبات الرجل الجنسية.

وقد اتضح للباحثين أن التأثير الأقوى على المرأة في هذا الإطار هو لشبكة “فيسبوك”.

رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi