تحركات فرنسية لإعادة إطلاق مفاوضات التسوية مع الاحتلال

تحركات فرنسية لإعادة إطلاق مفاوضات التسوية مع الاحتلال

Amer Hijazi20 يونيو 2015آخر تحديث : السبت 20 يونيو 2015 - 1:29 مساءً

يبدأ وزير الخارجية الفرنسي “لوران فابيوس” جولة خارجية لعرض مقترحات فرنسية من أجل إعادة إطلاق مفاوضات التسوية الفلسطينية الإسرائيلية.

ومن المقرر أن تكون أولى محطات فابيوس الأردن التي سيصلها غدًا الأحد (21|6) للقاء العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، لطرح المقترحات الفرنسية وبحث آخر التطورات على الساحة الإقليمية وتطورات الأوضاع في المنطقة. وفق احدى الصحف الأردنية.

وكشفت صحيفة /الدستور/ الأردنية في عددها الصادر اليوم السبت، النقاب عن أن فابيوس سيغادر عمّان إلى الأراضي الفلسطينية والدولة العبرية للقاء مسئولين فلسطينيين وإسرائيليين، لعرض ذات المقترحات حول مفاوضات السلام الفلسطينية الإسرائيلية التي هي المحرك الأساس لجولته في المنطقة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأردن يتمتع بدور أساس في هذه القضية، وان موقف باريس وعمّان قريب في هذا الشأن حول أهمية إعادة إحياء هذه المفاوضات وان المطلوب محاولة لإحياء المفاوضات بشكل ملموس وفعّال للخروج من المأزق الحالي.

وتسعى فرنسا إلى التصويت في الأمم المتحدة على مشروع قرار ينص على استئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي المتوقفة بشكل تام منذ فشل وساطة أمريكية.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi