استشهاد طفلة شمال القدس

استشهاد طفلة شمال القدس

Amer Hijazi23 يناير 2016آخر تحديث : السبت 23 يناير 2016 - 1:50 مساءً

استشهدت الطفلة رقية عيد أبو عيد 13 عاماً، صباح اليوم السبت جراء تعرضها لاطلاق نار من قبل قوات الاحتلال في منطقة “عناتا” شمال القدس المحتلة.
وادعت المصادر الاسرائيلية ان الفتاة حاولت طعن احد افراد قوات الاحتلال دون ان تقع اصابات في صفوفها كما جرى اعتقال والدها.
وفي التفاصيل، قالت القناة العبرية الثانية ان الفتاة وصلت الى بوابة مستوطنة “عنتوت” شمال القدس في محاولة لطعن احد حراس المستوطنة الذي بادر وأطلق النار عليها واصابها اصابات خطيرة جدا ادى الى استشهادها لاحقا .
وقال طه نعمان رئيس مجلس قرية عناتا أن الشهيدة هي رقية عيد أبو عيد 13 عاماً، أصيبت على بوابة المستوطنة المقامة على أراضي القرية، والتي تبعد حوالي 2 كيلو متر عنها.
وأوضح نعمان أن الفتاة هي من سكان قرية عناتا، وأصلها من مدينة يطا قضاء الخليل.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi