سراً .. مصوّر عالمي يلتقط صوراً لـ15 ناشطاً إسرائيلياً عُراة في البحر الميت!

سراً .. مصوّر عالمي يلتقط صوراً لـ15 ناشطاً إسرائيلياً عُراة في البحر الميت!

Amer Hijazi14 سبتمبر 2016آخر تحديث : الأربعاء 14 سبتمبر 2016 - 12:57 مساءً

التقط المُصوّر الشهير، سبنسر تونيك، صورا لـ 15 ناشطاً اسرائيلياً اجتماعيا عاريا للتصدي لاختفاء مياه البحر الميت، حيث تتعرض مياهه سنةً تلوَ الأخرى للجفاف؛ لأسبابٍ عدة.

ويأمل “تونيك” الآن في أن تؤثر صوره في الإسرائيليين وأن يحتجوا من أجل الحفاظ على البيئة وضد الأباطرة الذين يستغلون الكنوز الطبيعية لمصلحتهم.

arumim1-618x412

وقبل نحو خمس سنوات، وصل تونيك إلى “إسرائيل” لالتقاط صور لألف شخص عُراة في البحر الميت، لرفع الوعي حول خطر الجفاف في مياه البحر الأكثر انخفاضا في العالم.

وكان ذلك المشروع بتشجيع وزارة السياحة الإسرائيلية، آملا في أن يجذب الفضوليين إلى البحر الميت.

ولكن عندما عاد تونيك هذا الأسبوع إلى الموقع، كان عليه أن يلتقط الصور سرا؛ وذلك لأن وزارة السياحة ليست معنية بأن يُوثق الدمار الذي تُلحقه الأضرار الطبيعية بالبحر الميت.

arumim3

وقد تم إغلاق الشاطئ الذي التُقطت به صورا مميّزة قبل 5 سنوات بسبب خطر البالوعات وهي فغرات مستديرة في الأرض تشكّل خطرا على الحياة.

ونظرا لأزمة المياه في الشرق الأوسط، منذ سنوات هناك نقص في الجداول التي تتدفق منها المياه إلى البحر الميت، في حين أن ظاهرة التبخّر والصناعة اللتين تستهلكان مياه البحر ما زالتا مستمرتين كالمعتاد.

رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة

Amer Hijazi