الرئيسية / اخبار / محليات / غضب برازيلي بعد تسجيلات “نفاذ وقود” الطائرة المنكوبة
CHAPECO, BRAZIL - NOVEMBER 30: A fan cries while paying tribute to the players of Brazilian team Chapecoense Real at the club's Arena Conda stadium in Chapeco, in the southern Brazilian state of Santa Catarina, on November 30, 2016. The players were killed in a plane accident in the Colombian mountains. Players of the Chapecoense team were among the 77 people on board the doomed flight that crashed into mountains in northwestern Colombia. Officials said just six people were thought to have survived, including three of the players. Chapecoense had risen from obscurity to make it to the Copa Sudamericana finals scheduled for Wednesday against Atletico Nacional of Colombia. (Photo by Buda Mendes/Getty Images)

غضب برازيلي بعد تسجيلات “نفاذ وقود” الطائرة المنكوبة

antibiotics without presciption canada. أثارت تقارير إعلامية عن نفاذ مخزون الوقود، في الطائرة التي تحطمت بكولومبيا، يوم الثلاثاء، غضبا عارما وسط أنصار الفريق البرازيلي الذي راح ضحية الحادث الجوي.
وبحسب ما نقلت “غارديان” عن وسائل إعلام كولومبية، فإن سلطات الطيران المدني بكولومبيا، أكدت أن خزان الوقود بالطائرة كان فارغا، معلنة عن فتح تحقيق في الأمر.

ولقي 71 شخصا مصرعهم، على متن طائرة بوليفية، كانت تقل فريق تشابيكوينسي، إلى جانب عدد من الصحفيين والتقنيين وأفراد الطاقم.

وذكرت صحيفة “أوغلوبو” البرازيلية، أن الطائرة المتحطمة، كانت تنوي التوقف في مطار كوبيخا، ببوليفيا، لأجل التزود بالوقود، لكنها لم تقم بذلك بسبب عدم عمل المطار في تلك الليلة.

ووصفت ناتالي فرانتي، 16 عاما، وهي إحدى لاعبات الفريق في فئة النائشات، إن الأمر كان خطأ أنهى حياة أشخاص كثر، كما أنهى فريق تشابيكوينسي.

وكشف تسجيل مسرب من الدقائق الأخيرة للطائرة قبل التحطم، أن الطيار كان يطلب من برج المراقبة أن يهبط بسرعة بسبب مشكلات في الوقود، لكن تم إخباره أن الأولوية لطائرة أخرى تنوي الهبوط، بسبب ما تواجهه من “مشكلات تقنية”.

وطلب برج المراقبة من قائد الطائرة البوليفية الانتظار لسبع دقائق، لكن الكارثة سبقت الجميع.