مقتل جندي إسرائيلي طعنا بيد مجهولين

الجمعة 1 ديسمبر 2017
أخر تحديث : الجمعة 1 ديسمبر 2017 - 12:17 مساءً
مقتل جندي إسرائيلي طعنا بيد مجهولين

قتل جندي إسرائيلي الليلة الماضية في عملية طعن “على خلفية قومية” حسب ما أفادت الشرطة الإسرائيلية، وذلك بعد ساعات من استشهاد فلسطيني بنيران مستوطن إسرائيلي بالضفة الغربية.
وقد تعرض الجندي (20 عاما) للطعن في هجوم نفذه شخص، أو شخصان ثم لاذا بالفرار، في محطة للحافلات بمدينة عراد بمنطقة النقب جنوبي إسرائيل.
وقال المتحدث باسم الشرطة مايكي روزنفلد لوكالة الصحافة الفرنسية “لا شك في أن لهذا الهجوم طابعا إرهابيا”. وقد حصل الهجوم بشارع مجاور لمركز تجاري.
وأضاف روزنفلد أنه لا يستطيع تقديم المزيد من التفاصيل حول هوية الضحية في الوقت الحالي وأن الشرطة تبحث عن المهاجمين.
وقد عززت الشرطة الإسرائيلية قواتها ونصبت حواجز في كافة أنحاء مدينة عراد في محاولة لإلقاء القبض على منفذي العملية. ورجحت الشرطة -في بيان- أن يكون حادث الطعن على خلفية قومية.
وفي وقت سابق الخميس، قتل فلسطيني بعد أن أطلق عليه مستوطن إسرائيلي النار في قرية قصرة، شمال الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية.
وقال الجيش الإسرائيلي إن المستوطن أطلق النار “دفاعا عن النفس” بعدما تعرضت مجموعته التي كانت تتجول قرب قرية قصرة لهجوم.
وقال سكان محليون إن القتيل الفلسطيني هو محمود عودة وهو مزارع يبلغ من العمر 48 عاما. ونفوا وقوع أي اشتباك قبل إطلاق النار.

كلمات دليلية
رابط مختصر