الرئيسية / اخبار / عربي و دولي / في قمة السلام بأستراليا حكومات منطقة المحيط الهادئ وقادة المجتمع المدني يجتمعون لبحث ” نشر ثقافة السلام “

في قمة السلام بأستراليا حكومات منطقة المحيط الهادئ وقادة المجتمع المدني يجتمعون لبحث ” نشر ثقافة السلام “

في 19 فبراير ، ستعقد قمة السلام لقادة منطقة دول المحيط الهادئ وذلك في برلمان نيو ساوث ويلز، التي تنظمها منظمة الثقافة السماوية للسلام العالمي وإحياء النور (HWPL) – “غير الحكومية “، و (UN ECOSOC) المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة .

القمة تحمل شعار ” قمة 2019 لقادة المحيط الهادئ من أجل السلام ” ، سيدني: ثقافة من أجل نشر السلام ما وراء الأثنية العرقية والحدود ” وستعقد بمشاركة قادة سياسيين للدول الأعضاء في منتدى جزر المحيط الهادئ ، وممثلين عن منظمة الثقافة السماوية للسلام العالمي وإحياء النور (HWPL ) يتقدمهم رئيس المنظمة السيد مان هي لي ، وهو ناشط سلام كوري ومن قدامى المحاربين في الحرب الكورية .

المشاركون في هذه القمة سيبحثون وثيقة إعلان السلام ووقف الحرب (DPCW) لتعزيز وترويج ثقافة السلام في دول المحيط الهادئ.

تمت صياغة هذه الوثيقة (DPCW ) من قبل منظمة السلام العالمي (HWPL) وخبراء في القانون الدولي ومسؤولين في الأمم المتحدة ،لإرساء السلام كقاعدة عالمية من خلال التعاون الدولي والمشاركة النشطة للمواطنين ، وللتأكيد على ضمان وأهمية الحقوق في تنمية الدول بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.

ووفقا لمنظمة السلام العالمي (HWPL )، وبالشراكة الاستراتيجية مع الاتحاد الأفريقي (AU) من خلال مذكرة تفاهم للتعاون الدولي في بناء السلام مع برلمان عموم أفريقيا (PAP) في الاتحاد الأفريقي، من المتوقع أن تتلقى قمة السلام هذه المزيد من الدعم من الحكومات وقادة المجتمع المدني في دول المحيط الهادئ – آسيا.

السيد إيان سيو، المدير العام لقسم العلاقات العامة في منظمة السلام (HWPL ) قال: “إن نهجنا للسلام له أساس مستمد في قوة الناس. لقد شارك نحو 1.73 مليون شخص ، و أقيم نحو 631 حدثًا في 176 دولة ، وذلك في إطار حملة السلام التشريعية لنشر وتعميم إعلان السلام ووقف الحرب (DPCW) ودعوة الدول والمنظمات العالمية لمناقشته ، وتوعية المجتمع المدني لأهيمة بناء السلام، وتعزيز ثقافة السلام في نهاية المطاف من خلال مشاركة الناس متخطين بذلك اللغة أو العرق أو الثقافة أو الحدود القومية ”