الرئيسية / اخبار / محليات / استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها في مخيم الدهيشة

استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها في مخيم الدهيشة

استشهد مسعف فلسطيني، صباح اليوم الأربعاء، متأثّراً بإصابته برصاص الاحتلال في مواجهات بمخيم الدهيشة جنوب محافظة بيت لحم.

وأفادت مصادر محلية في مخيم الدهيشة باستشهاد المسعف ساجد مزهر متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال في منطقة البطن، إثر اقتحام قوّة عسكرية كبيرة أحياء المخيم، تخللها مواجهات عنيفة، أصيب خلالها ثلاثة آخرون.

وجرى إدخال الشاب إلى غرفة العمليات في مستشفى الجمعية العربية، لكن الجهود الطبية لم تفلح في إنقاذ حياته.

بدوره قال أمين سر حركة فتح في بيت لحم، محمد المصري إنه سيتم تشييع جثمان الشهيد ساجد مزهر من مستشفى بيت جالا الحكومي، إلى مقبرة الشهداء في بلدة ارطاس، بعد صلاة عصر اليوم.

وأضاف أنه سيكون هناك جنازة طبية تضم كافة الطواقم الطبية في بيت لحم تكريما له، داعيا جماهير الشعب الفلسطيني في بيت لحم وغيرها للمشاركة في تشييع الشهيد.

وكانت مصادر محلية قالت إن أربعة شبان بالرصاص الحيّ في مواجهات اندلعت بالمخيم.

وأفادت مصادر محلية من المخيم بأنّ شابا أصيب برصاص الاحتلال في البطن بالمواجهات داخل أحياء المخيم، وجرى تحويله إلى غرفة العمليات في إحدى المستشفيات لخطورة حالته الصحية.

كما أصيب ثلاثة شبّان آخرين بالرصاص في أنحاء متفرقة من أجسادهم، في مواجهات رافقت اقتحام قوّة عسكرية أحياء المخيم، واعتقال الشابين معالي معالي ومحمود اللحام من داخل منازلهم بالمخيم.

كما اقتحمت القوات منزلاً لشاب آخر من عائلة معالي، وطالبت عائلته بضرورة تسليمه لنفسه، وهددت باغتياله.