إنقاذ طفلة هندية بتقليص حجم رأسها

إنقاذ طفلة هندية بتقليص حجم رأسها

admin8 أغسطس 2014آخر تحديث : الجمعة 8 أغسطس 2014 - 11:13 صباحًا

نجح الأطباء في الهند بتخفيف معاناة الطفلة “رونا بيغوم” البالغة من العمر ثلاث سنوات بعد أن تمكنوا من تقليص حجم رأسها المتضخم ثلاث مرات ضعف حجمه الطبيعي، نتيجة معاناتها منذ ولادتها من استسقاء الرأس.

وتطورت حالة الطفلة المصابة بمرض “هيدروسيفالوس” منذ ولادتها حتى بلغ محيط رأسها حوالي 37 بوصة واستطاع الأطباء شفط معظم السوائل المجتمعة فيه وتقليص محيطه إلى 23 بوصة تقريباً.

وحذر الأطباء والديّ “رونا” من خطورة العمليات الجراحية التي خضعت لها طفلتهما على حياتها، وارتفاع نسبة احتمال تعرضها لنكسة شديدة وإمكانية عدم بقائها على قيد الحياة في الفترة الحرجة القصيرة بعد هذه العمليات.
وتقول والدة الطفلة أن حالة ابنتها الصحية فقد تحسنت بشكل ملحوظ مما أدهش الأطباء، وبدأت “رونا” بالتواصل مع من حولها بعد حوالي أسبوع قضته في مركز العناية الفائقة.

وتضيف والدتها أن صغيرتها باتت قادرة على تحريك رأسها بعكس وضعها السابق وتمكنت من الجلوس والوقوف بدون مساعدة من أحد بحمل رأسها الثقيل كما أنها تسعد لسماع الآخرين ينادونها باسمها  فتستجيب  لهم بسرعة.

وخلال سنة كاملة كانت “رونا” تخضع لعدة عمليات جراحية متوالية مصنفة على أنها خطيرة لينتج عنها استعادتها لشبه حياة طبيعية وتمتعها بطفولتها البريئة التي تأمل والدتها أنها تعيشها بشكل كامل مثل بقية أقرانها في سنها.

ويقول الأطباء المشرفون على حالتها أن هذه الطفلة ما زالت تحتاج إلى المزيد من العلاج على المدى الطويل حتى تتحسن حالتها بشكل شبه تام تقريباً إذا حالفهم الحظ في ذلك فمن المبكر الآن الجزم بذلك قبل إجراء الكثير من الفحوصات والعمليات اللاحقة.

رابط مختصر

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عذراً التعليقات مغلقة