نيويورك تعلن حالة الطوارئ لمكافحة كورونا

أعلن عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو حالة الطوارئ للمدينة بسبب تفش محتمل لكوفيد-19، متوقعا أن تظهر أكثر من ألف حالة بحلول الأسبوع المقبل.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات المؤكدة في المدينة 95 حالة يوم الخميس، وهو ضعف الرقم المسجل في اليوم السابق.

وقال مسؤولو المدينة إن 22 مريضا نقلوا إلى المستشفى حاليا والبقية في عزل منزلي.

وقال دي بلاسيو في مؤتمر صحفي إن “هذه ستكون حلقة طويلة ومؤلمة”، مضيفا أن الأمر قد يستغرق من المدينة ستة أشهر للتعامل مع الآثار الفورية للتفشي.

وفي وقت سابق اليوم، قال حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو إن الولاية ستحظر التجمعات التي تضم 500 شخص أو أكثر، بما في ذلك عروض مسرح برودواي، كإجراء احترازي ضد فيروس كورونا الجديد.

وسيدخل الحظر حيز التنفيذ يوم الجمعة عند الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المحلي (2100 بتوقيت غرينتش).

وأعلنت مؤسسات ثقافية أخرى، من بينها قاعة كارنيغي ومتحف متروبوليتان للفنون وأوبرا متروبوليتان، يوم الخميس إغلاق أبوابها مؤقتا.

ويوجد في ولاية نيويورك حاليا أكثر من 200 حالة إصابة بكوفيد-19، وهي ثاني أكثر ولاية تأثرا في الولايات المتحدة إلى جانب ولاية واشنطن.