منظمة الصحة العالمية: لا توجد علاجات معتمدة حتى الآن لكوفيد-19

ذكرت منظمة الصحة العالمية أن هناك عددا من العلاجات يخضع للتجارب السريرية للعلاج من كوفيد-19، ولكن لم تتم الموافقة بعد على أي منها.

وقالت ماريا فان كيرخوف، المديرة التقنية المعنية بكوفيد-19 في منظمة الصحة العالمية، يوم الجمعة خلال مؤتمر صحفي عقد في جنيف “هناك المئات من التجارب السريرية التي تجري حاليا، والسبب الذي يجعلنا ننتظر نتائج هذه الدراسات هو أنهم يقيمون كيفية عمل هذه الأدوية وهذه العقاقير، سواء من حيث الوقاية من العدوى، ومنع حالة شخص ما من التطور إلي مرض شديد، ومنع الوفاة، ومدى سلامتها، وهل لها آثار جانبية”.

وذكرت “في الوقت الحالي، أطلقت منظمة الصحة العالمية (تجربة التضامن) وهي تجربة سريرية تركز على بعض الأدوية، وبعض العلاجات، للنظر فيما إذا كانت هذه الأدوية والعلاجات آمنة وفعالة لعلاج كوفيد-19. وهناك أكثر من 2500 مريض يخضعون لهذه التجربة السريرية متعددة المواقع”.

وأضافت أن “الأمر سيستغرق بعض الوقت قبل أن تكون لدينا إجابات كاملة عن العلاجات الناجحة، ولكن الآن ليس لدينا أي علاجات معتمدة لكوفيد-19”.

ومن جانبه، شدد مايكل ريان المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية في منظمة الصحة العالمية على أهمية إجراء عملية مناسبة لضمان السلامة.

وقال “وهناك عملية مجهزة بشكل جيد للغاية للقيام بهذا الأمر، لذلك من المهم حقا أن نشجع على الابتكار، ونشجع الأشخاص على البحث عن حلول، ولكن عندما تصبح هذه الحلول متاحة، نحتاج إلى إخضاعها لعملية مناسبة على نحو يصب في مصلحة السلامة، وفي مصلحة الفعالية، ومن أجل التأكد من أننا لا نتسبب في المقام الأول في أي ضرر”.