التعرق الزائد أو فرط التعرق

التعرق الزائد أو فرط التعرق هو حالة تتمثل بتعرق الإنسان بكمية تفوق الوضع الطبيعيّ بشكل كبير، الأشخاص المصابين بهذه الحالة قد يتعرقون حتى أثناء الراحة وحتى في الأجواء غير الدافئة أو الحارة.

التعرق الزائد الأولي هو اكثر الأنواع شيوعاً ويصيب الرجال والنساء بنسب متساوية ويتمثل في التعرق المفرط في منطقة الإبطين وكفات اليدين والقدمين وأحيانا في الوجه.

التعرق الزائد الثانوي يكون ثانويا لمرض آخر ( التهابات، أورام، أمراض في الغدد الصماء، أمراض وراثية…الخ.) أو مضاعفات لبعض الأدوية، والعلاج يتمثل في إزالة ومعالجة المسبب للتعرق الزائد.

الخيارات المتاحة للعلاج متعددة وتشمل العلاجات الموضعية المضادة للتعرق مثل مستحضرات كلوريد الألومنيوم ،أو بعض الأدوية والحبوب التي توصف من الطبيب المختص، وأحياناً في الحالات الشديدة يتم حقن البوتكس في مناطق التعرق الزائد بشكل مباشر حيث يعتبر علاج آمن وفعال ويحقن مرة سنوياً في معظم الحالات. في الآونة الأخيرة يتم استخدام بعض الأجهزة المتطورة التي تعمل على تدمير الغدد العرقية عن طريق استخدام الطاقة الحرارية.

وأخيرا هنالك العمليات الجراحية التي تعتبر الخط العلاجي الأخير، لكنها قد تؤدي إلى بعض المضاعفات والمشاكل التي يستصعب علاجها وأشهرها التعرق التعويضي، بحيث يبدأ المريض بإفراز كميات كبيرة من العرق من مناطق أخرى من الجسم غير الإبط وكفات الأيدي التي تم علاجها.

أن كنت تعاني من التعرق الزائد احجز موعدا عند أخصائي الأمراض الجلدية لمعاينتك وإيجاد العلاج الأمثل لحالتك.

الدكتور إيهاب محمد صيام- أخصائي الأمراض الجلدية-كلاليت الشيخ جراح