محدث- بعد 10 سنوات: تغريم جندي اسرائيلي بدفع 155 الف شيكل لفلسطيني

غرمت محكمة الاحتلال في القدس جنديا اسرائيليا من قوات ما يسمى “حرس الحدود” بدفع 155 الف شيكل للمواطن راتب ابو رحمة، جراء اطلاقه النار واصابته ابو رحمة بالرصاص “دون مبرر”، في مظاهرة سلمية قرب جدار الفصل العنصري قرب قرية بلعين غرب رام الله، بتاريخ 17-6-2005.

وقال الناشط عبد الله ابو رحمة شقيق راتب ابو رحمة لـ”رايــة”، ان القرار صدر لكنه سيخضع لفترة 6 اشهر لتقديم استئناف ضده.

وفي تفاصيل القضية أوضح ابو رحمة، ان قوات الاحتلال قمعت تظاهرة سلمية كان يشارك فيها هو وشقيقه الدكتور في جامعة القدس المفتوحة راتب ابو رحمة في عام 2005، أطلق خلالها جندي اسرائيلي النار على راتب واصابه في ساقه بادعاء القاءه الحجارة على الجنود.

وأشار ابو رحمة الى ان شقيقه راتب اعتقل لمدة 3 اسابيع بالتزامن مع اصابته في ساقه، وتبين بعدها ان ادعاء الجندي كاذب، الامر الذي دفع راتب ابو رحمة الى رفع قضية في المحاكم الاسرائيلية على الجندي، استغرقت 10 سنوات، تم خلالها ادانة الجندي باطلاق الرصاص “دون مبرر” وفق ما وصلت اليه المحكمة، ليصدر قرار تغريمه ب155 الف شيكل قبل يومين.

وبين انه جرى توقيف الجندي لأشهر بعد الحادثة، لكن ابو رحمة اصر على قضيته، بسبب اصابته واعتقاله وادانته، زورا وكذبا.

ويعمل الدكتور ابو رحمة محاضرا في جامعة القدس ورئيسا لفرعها في مدينة اريحا.

وأشار ابو رحمة إلى ان الجندي اعترف خلال التحقيق بانه ادعى كذبا تعرضه للحجارة بأوامر من ضابطه الذي اجبره على هذه الرواية.

ووفقا لصحيفة هآرتس في عددها الصادر اليوم، فإن “شريطا مصورا وثق الحادثة اظهر بأن افادة الجندي كاذبة”. cialis online uk.