لاجئة سورية وطفلتاها.. ضحايا جريمة مروعة في الدنمارك

الأربعاء 2 نوفمبر 2016
أخر تحديث : الأربعاء 2 نوفمبر 2016 - 11:13 صباحًا
لاجئة سورية وطفلتاها.. ضحايا جريمة مروعة في الدنمارك

عثرت الشرطة الدنماركية، الاثنين، على جثث مهاجرة سورية وطفلتيها في الثلاجة في شقتهن، وبدأت عملية بحث عن والد الطفلتين. وعثر على جثة الأم (27 سنة) والطفلتين (7 و9 سنوات) داخل الجزء المخصص للتجميد في الثلاجة في شقتهن الواقعة في بلدة ابينرا الدنماركية، بعدما أبلغ أقاربهن الشرطة بعد أن انقطعت أخبارهن لأيام عدة.

وأفاد بيان للشرطة المحلية بأن “الشرطة دخلت الشقة وعثرت على الجثث الثلاث في الثلاجة”.

وأضاف البيان أن “زوج المرأة ووالد الطفلتين لم يكن متواجداً في الشقة، ويجري البحث عنه”.

وكانت هذه العائلة السورية وصلت إلى الدنمارك العام 2015، وحصلت على اللجوء. واستقبلت الدنمارك 21 ألف مهاجر في 2015. وتباطأ تدفق المهاجرين بعد أن أعادت الدنمارك فرض ضوابط حدودية مطلع 2016.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي السورية صورة الأم وابنتيها بكثافة.

تجدر الإشارة إلى أن الزوج مطلوب الآن من قبل الشرطة لاستجوابه، إذ بدأت الشرطة تحقيقاتها، وقامت باستجواب الجيران والناس الذين قد يعرفون الأسرة.

يذكر أن المرأة وزوجها هم أولاد عمومة، وجاؤوا مع ابنتيهما كـلاجئين إلى الدنمارك، وحصلوا على حق اللجوء في صيف العام الماضي 2015.

1
رابط مختصر