إيران: العقوبات الأمريكية الجديدة دليل ضعف وارتباك

اعتبر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي اليوم الخميس، أن العقوبات الأمريكية التي صدرت أمس بحق شخصيات وكيانات إيرانية “دليل عجز وارتباك” من جانب الولايات المتحدة.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عنه القول إن العقوبات، التي تشمل وزير الداخلية الايراني وقائد الشرطة، “دليل على ضعف الإدارة الأمريكية ويأسها وارتباكها”.

وأكد المتحدث أن العقوبات الأخيرة “تعد انتهاكا صارخا للقرار الدولي 1331، وبالتالي فإن على المجتمع الدولي أن يُخضع أمريكا للمساءلة على هذه الخروقات الكبيرة”.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة “تتجاهل أدبيات العرف والقانون الدولي”، معتبرا أن مثل هذه العقوبات “تنعكس سلبا على أمن المنطقة”.

وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أمس عن عقوبات جديدة فرضتها الولايات المتحدة، بحق أشخاص وكيانات إيرانية، لاتهامهم بانتهاكات لحقوق الإنسان.