الإثنين , مارس 1 2021

ركلات الترجيح تحرم الظاهرية من كاس الاتحاد الاسيوي

1715 ed pills online legal.

حرمت ركلات الجزاء الترجيحية فريق شباب الظاهرية من خطف بطاقة التأهل لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وأهدت التأهل للفريق الضيف أولاي أوش من قيرعيزستان.

 

وانتهى اللقاء الذي جرت أحداثه، مساء اليوم الأحد، على إستاد دورا في الخليل، بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ليتم اللجوء إلى ركلات الحظ الترجيحية والتي حسمها فريق أولاي أوش بثمانية ركلات مقابل سبعة للظاهرية.

 

وعاب على لاعبي الظاهرية خلال اللقاء التسرع في إنهاء الهجمة، وقلة الخبرة في مثل هذه المناسبات، رغم أن الفريق بسط سيطرته على معظم دقائق اللقاء الـ120.

 

وكان لاعبو الظاهرية بسطوا سيطرتهم على اللقاء منذ  انطلاقة الشوط الأول، وكان أول تهديد للفريق في الدقيقة السابعة عبر نجم الشوط إسلام زيناتي بعد أن تلاعب بعدد من مدافعي الفريق القيرغيزي وسدد الكرة قوية من داخل الصندوق لكن تسديدته علت المرمى قليلا.

 

رد الفريق القيرغيزي لم يتأخر كثيرا وجاء عبر اللاعب سودينكو من تسديدة بعيدة من خارج الصندوق جانبت مرمى الحارس الظهراوي غانم محاجنة، وحاول فادي زيدان مباغتة الحارس فيدري راييش في الدقيقة 21 من تسديدة من خارج صندوق الجزاء لكن كرته ذهبت بعيدا عن المرمى.

 

وجاءت أخطر فرص فريق الظاهرية في الدقيقة 24 بعد كرة عرضية ملعوبة من زيناتي حولها أحمد ماهر  برأسه قوية لكن الحارس تألق وأبعدها إلى ركنية لم يستغلها الفريق.

 

وعلى عكس مجريات الشوط  سجل الفريق القيرغيزي هدف السبق في الدقيقة الـ39 من كرة ثابتة لعبها شاكيروف وحولها المدافع عليموف برأسه في الشباك بعد خطأ قاتل من الحارس محاجنة ومن الدفاع.

 

ونجح لاعبو الظاهرية في تعديل النتيجة في الدقيقة الأخيرة من الوقت الإضافي من زمن الشوط بعد تمريرة جميلة من فادي زيدان وصلت إلى حسن سرحان المتواجد داخل الصندوق وسدد الكرة ‘عالطاير’ في الشباك، لينتهي الشوط بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

 

لم يختلف الحال في الشوط الثاني وجاء كسابقه بأفضلية واضحة لشباب الظاهرية الذي فرض إيقاعه على اللقاء، وجاءت أولى محاولاته في الدقيقة الـ55 من كرة ثابتة من على مشارف صندوق الجزاء سددها زيناتي ضعيفة بين يدي الحارس.

 

وكاد شباب الظاهرية أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة الـ 60 بعد كرة عرضية جميلة من هلال الصانع حولها حسن سرحان قوية برأسه أبعدها الحارس إلى ركنية.

 

وتواصلت السيطرة شبه المطلقة لغزلان الجنوب على المباراة، وهدد فادي زيدان مرمى الضيوف في الدقيقة الـ82 بعد أن توغل داخل صندوق الجزاء وسدد الكرة قريبة من مسافة قريبة أبعدها الحارس.

 

ولاحت للظاهرية فرصة أخرى خطيرة في الدقيقة الـ86 من هجمة سريعة قادها البديل يحيى السباخي الذي سدد الكرة من مسافة بعيدة مرت جانبية، لينتهي الشوط بالتعادل ويتم اللجوء إلى شوطين إضافيين.

 

ولم تتغير النتيجة خلال الشوطين الإضافيين رغم الأفضلية للظاهرية، ليتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية التي انتهت لصالح الفريق القيرغيزي.

 

وحكم اللقاء طاقم حكام ياباني مكون من ياماموتو للساحة، وشاكارا مساعد أول، وتاكامي مساعد ثان، والفلسطيني جواد عاصي حكما رابعا.