الثلاثاء , أبريل 20 2021

“نافيا” الفرنسية تبدأ تجربة حافلة ذاتية القيادة لنقل كبار السن

أصبحت مدينة ديترويت، العاصمة التقليدية لصناعة السيارات في الولايات المتحدة محط اهتمام كبير على صعيد السيارات ذاتية القيادة خلال الفترة الأخيرة.

وفي الأسبوع الماضي أعلنت ولاية ميشيجان الأمريكية دعمها لجهود إنشاء مسار بين ديترويت وآن أربور مزود بالبنية التحتية اللازمة للسيارات ذاتية القيادة والمتصلة بالإنترنت.

من ناحيتها بدأت شركة نافيا الفرنسية لصناعة تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة بدء اختبار حافلة صغيرة لنقل الركاب مجهزة لمساعدة الركاب كبار السن وتعمل بتكنولوجيا القيادة الذاتية في مدينة ديترويت.

كانت نافيا الفرنسية قد حصلت في العام الماضي على منحة من مؤسسة بلانت إم التابعة لمؤسسة ميشيجان للتنمية الاقتصادية من أجل استخدام مثل هذه المركبات ذاتية القيادة. وبدأت مركبة نافيا أوتونوم ذاتية القيادة بالفعل السير في مسار مبرمج بطول 3ر1 ميلا في ديترويت. وتربط هذه الحافلات بين مركز بروش بارك مانور لكبار السن وبريوستر هومز ومستشفى المركز الطبي لأمراض القلب في ديترويت.

تعمل الحافلة ذاتية القيادة من الساعة التاسعة صباحا حتى الخامسة مساء وتقدم خدماتها مجانا وحصريا لسكان التجمعين السكنيين فقط. ويوجد مسؤول على متن الحافلة للتأكد من سلامة الركاب وإبلاغهم بطبيعة الحافلة ومسارها. وستظل الحافلة تعمل حتى منتصف تشرين أول/أكتوبر المقبل.