إصابة موظف بالبيت الأبيض بفيروس كورونا والمتحدثة تزعم بأنه لم يشارك في حفل التطبيع

أكد البيت الأبيض، الأربعاء، أن أحد موظفيه قد أُصيب بفيروس كورونا وفقا لنتائج فحص جرت خلال الـ24 ساعة الماضية ولكن المتحدثة باسم البيت الأبيض زعمت بأن الموظف لم يؤثر على حفل توقيع اتفاقيات التطبيع بين الإمارات والبحرين وإسرائيل.

وأكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنه لم يكن على اتصال بالموظف، وقال إن الشخص لم يكن بالقرب منه.

وأثارت التقارير أسئلة بخصوص ما إذا كان الموظف قد شارك في حفل التطبيع، حيث حضر العشرات بدون أستخدام كمامات.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني إنها لن تناقش أي موضوع بشإن نتائج فحوص للفيروس داخل المبنى، ولكنها زعمت بأن الموظف المذكور ليس له علاقة بالحدث.

وجاءت هذه التقارير وسط تهرب مسؤولي البيت الأبيض من تنفيذ إرشادات مسؤولي الصحة العامة بشأن منع انتقال الفيروس.