السبت , مارس 6 2021

منظمة الصحة العالمية: بعثة تعقب منشأ كوفيد-19 في ووهان مستقلة

ذكرت منظمة الصحة العالمية يوم الاثنين أن فريق الخبراء الدولي المعني بمهمة تعقب منشأ كوفيد-19 في ووهان “مستقل” وليس له أي انتماء.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس في مؤتمر صحفي افتراضي من جنيف “كثيرا ما أسمع أن هذه دراسة أو تحقيق تجريه منظمة الصحة العالمية. الأمر ليس كذلك”، مشددا على أنها دراسة مستقلة تتألف من أفراد مستقلين من عشر مؤسسات.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عُقد يوم الاثنين، قال الدكتور بيتر بن إمبريك، رئيس فريق الخبراء الدولي في ووهان، إن تقريرهم سيكون “وثيقة توافقية”.

وأشار إلى أن “الفرق الدولية والنظراء الصينيين اتفقوا بالفعل على التقارير الموجزة”.

وذكر إمبريك أن فريق الخبراء، المكون من 17 عالما دوليا و17 نظيرا صينيا، يعمل معا لنشر تقرير مشترك مرحلي “يقدم فيه توصيات للدراسات المستقبلية”.

وقال إنه ستكون هناك حاجة لإجراء دراسات أطول “لاستكشاف بعض الفرضيات وتعزيز فهمنا لمنشأ الفيروس”.

وفي هذا الصدد، لفت الدكتور مايك رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية بمنظمة الصحة العالمية، في المؤتمر الصحفي إلى صعوبة التوصل إلى إجماع كامل.

وذكر أن “تحقيق إجماع مطلق حول كل نقطة يكاد يكون مستحيلا في العلم. ما يمكننا فعله هو التوصل إلى استنتاجات تستند إلى الأدلة المعروضة أمامنا”.

في وقت سابق من الأسبوع الماضي، اختتم الفريق الدولي بحثه الذي استمر لمدة شهر في ووهان وقدم نتائجه الأولية في مؤتمر صحفي عُقد في الصين، مستبعدا الفرضية القائلة بأن الفيروس خرج من مختبر.

وقال مصدر بمنظمة الصحة العالمية إن الفريق يعمل على تقرير موجز من المتوقع نشره هذا الأسبوع، وسيتم إصدار تقرير نهائي كامل في الأسابيع المقبلة.