الخميس , أبريل 15 2021

الأمين العام للأمم المتحدة يدعو إلى خطة تطعيم عالمية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش البرلمانات الأوروبية، يوم الاثنين، إلى السعي لوضع خطة عالمية للتطعيم ضد فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) لضمان المساواة في الحصول على اللقاحات في جميع أنحاء العالم.

وقال غوتيريش في كلمته أمام المؤتمر البرلماني الدولي بشأن الاستقرار الاقتصادي، إنه “ليس فقط الأمر غير عادل بل خطير أيضا” أن تستحوذ 10 دول فقط على 75 بالمائة من اللقاحات العالمية حتى الآن.

ووصف رئيس الوزراء البرتغالي السابق ذلك في المؤتمر الافتراضي بأنه “غير مقبول”، مشددا على الحاجة إلى خطة عالمية.

وقال “إنني أطالب بخطة تطعيم عالمية تجمع كل من لديهم القوة المطلوبة والخبرة العلمية والقدرات الإنتاجية والمالية لضمان حصول الجميع على اللقاح”.

وأردف “عندها فقط يمكننا هزيمة كوفيد-19 وبناء اقتصادات ومجتمعات أكثر مرونة”.

وفي الأسبوع الماضي، اقترح غوتيريش أن تقوم مجموعة العشرين بتشكيل فريق عمل طارئ لإعداد خطة تطعيم عالمية إلى جانب كوفاكس، المرفق الدولي المشترك لمساعدة البلدان الأقل ثراء في الحصول على اللقاحات.

وكان الاتحاد الأوروبي قد تشاجر مع بريطانيا بشأن إمدادات اللقاحات وهدد بمراقبة الصادرات، مما أدى إلى إذكاء المخاوف في بقية العالم.

وفي وقت يكافح فيه العالم لاحتواء الوباء، تجري حملات التطعيم في بعض البلدان باستخدام لقاحات مضادة لكوفيد-19 تم الترخيص لها بالفعل.

في غضون ذلك، لا يزال 251 لقاحا مرشحا قيد التطوير في جميع أنحاء العالم – 70 منها في مرحلة التجارب السريرية – في دول من بينها ألمانيا والصين وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة، وفقا للمعلومات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية يوم 19 فبراير.