الثلاثاء , أبريل 20 2021

مسيرة عيد الشعانين في القدس تستأنف من جديد بعد غيابها العام الماضي

قال رافي غطاس الامين العام للشبيبة المسيحية الفلسطينية في مدينة القدس ومسؤول ترتيبات اجراء المسيرة التقليدية من قبل الكنيسة ان مسيرة احد الشعانين التي تسبق الاحتفال بعيد الفصح المجيد باسبوع سوف تنطلق يوم بعد غد الاحد.
وقال غطاس ان هذه المسيرة تستأنف من جديد بعد ان الغيت في العام الماضي بسبب اجراءات مكافحة كورونا في ظروف واجواء حزينة ولكنها تستأنف من جديد بعد حملات التطعيم الشاملة التي اجريت من قبل الجانب الاسرائيلي وشملت مدينة القدس، موضحا ان الغاء فعاليات عيد الفصح ومسيرة احد الشعانين العام الماضي كانت للمرة الاولى منذ نحو الفي عام.
واشار ان المسيرة سوف تنطلق في حوالي الساعة الثانية من بعد ظهر الاحد من كنيسة بيت فاجي” بجبل الطور بالقدس باتجاه باب الاسباط حيث ستتوقف هذه المسيرة بمحيط كنيسة الدمعة وهناك سوف يلقي غبطة البطريرك بييرباتيستا بيتزابالا بطريرك اللاتين في الاراضي المقدسة عظة بهذه المناسبة، ومن ثم تسير المسيرة الى باب الاسباط تتقدمها فرق كشفية على نطاق ضيق.
واعرب غطاس عن اسفه انه لم يتمكن المسيحيون الفلسطينيون في الضفة الغربية وقطاع غزة من الوصول الى القدس للمشاركة في هذه المسيرة اضافة الى غياب عشرات الالاف من السياح الاجانب بفعل جائحة كورونا ولكنه دعا كافة المسيحيين من ابناء شعبنا بالقدس والداخل المشاركة في هذه المسيرة وبكافة فعاليات العيد بما فيها مسيرة الالام بعد ذلك نظرا للسماح بالمشاركة بعد هذه الجائحة حيث المؤمنون تواقون بالاحتفال بهذه المتسبة المجيدة