الجمعة , أغسطس 19 2022

عمران خان يطالب بانتخابات مبكرة في باكستان بعد فوزه في ولاية بنجاب

دعا رئيس الوزراء الباكستاني السابق عمران خان مجددا الاثنين إلى انتخابات مبكرة بعدما سيطر حزبه على البرلمان المحلي في انتخابات أُجريت الأحد في بنجاب أكثر ولايات البلاد تعدادا للسكان.


وشملت هذه الانتخابات الفرعية اختيار 20 نائبا محليا جديدا وشكلت اختبارا لشعبية نجم الكريكيت الدولي السابق الذي اطيح بحكومته جراء تصويت على حجب الثقة في نيسان/أبريل الماضي.


وفاز حزبه حركة الانصاف بـ15 مقعدا فيما اكتفى حزب الرابطة الاسلامية الباكستانية بزعامة رئيس الورزاء الحالي شهباز شريف بأربعة مقاعد ونال المقعد الأخير مرشح مستقل.


وينظر إلى اقتراع الأحد على أنه مؤشر للانتخابات التشريعية الوطنية التي من المقرر أن تنظم في تشرين الأول/أكتوبر من العام المقبل مع أن خان يطالب باقتراع مبكر منذ الاطاحة بحكومته.


وكتب خان في تغريدة الاثنين بعد صدور النتائج في ولاية بنجاب “السبيل الوحيد للمضي قدما بعد الآن يقوم على إجراء انتخابات حرة وشفافة. وكل سبيل آخر سيؤدي إلى مزيد من عدم اليقين السياسي والمزيد من الفوضى الاقتصادية”.


وأقام خان منذ خروجه من السلطة تجمعات استقطبت الآلاف ملقيا خطابات طويلة أكد فيها أن مؤامرة تقودها الولايات المتحدة فرضت الحكومة الحالية.


ويحمل الحكومة المحلية مسؤولية الارتفاع الكبير في التضخم مع أن غالبية المحللين يتفقون على ان شريف ورث الأزمة الاقتصادية في البلاد التي يرجح ان تخف وطأتها مع توقيع اتفاق الأسبوع الماضي مع صندوق النقد الدولي لمعاودة تنفيذ خطة المساعدة البالغة قيمتها 7,2 مليارات دولار.


ورأت الصحف البكاستانية أن نتائج الاقتراع في بنجاب أتت جراء الصعوبات الاقتصادية في البلاد التي تنفق حوالى نصف عائداتها على خدمة الدين الخارجي.


واضطر شريف لتحقيق شروط صندوق النقد إلى رفع الدعم عن المحروقات ما زاد الأسعار بنسبة 50% في أقل من شهرين.


ومع نتائج الانتخابات في بنجاب يتوقع أن تنتهي فترة حكم حمزة شريف نجل رئيس الوزراء الباكستاني القصيرة على رأس حكومة الولاية.