خمسة شهداء برصاص الاحتلال في شرق القدس والخليل

استشهد، صباح اليوم الأحد، ثلاثة مواطنين أحدهم وأصيب ستة آخرون ثلاثة منهم بحالة حرجة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة أبو ديس والعيزرية، شرق القدس المحتلة.

وقال شهود عيان إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت بلدة أبو ديس، وحاصرت منزلا، وإثر ذلك اندلعت مواجهات عنيفة في المكان.

وأضافوا أن قوات الاحتلال احضرت جرافة عسكرية وهدمت أجزاء من المنزل المحاصر، قبل أن تطلق قذيفة “انيرجا” باتجاهه، ما أدى إلى استشهاد الشاب المحاصر داخل المنزل، وهو نبيل عبد الرؤوف حلبية (20 عاما).

وأظهر مقطع فيديو قيام قوات الاحتلال بحمل جثمان الشهيد حلبية الذي ارتقى داخل المنزل المحاصر، بواسطة الجرافة.

وفي وقت لاحق، أعلنت وزارة الصحة عن استشهاد الشابين موسى ضياء موسى زعرور (22 عاما)، ومهند أحمد عفانة (20 عاما)، متأثرين بجروحهما التي أصيبا بها خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في البلدة، فيما أصيب ستة آخرون، بينهم ثلاثة بجروح حرجة، وجرى نقل اثنين إلى مستشفى بيت جالا الحكومي.

كما استشهد الطفل رامي عز موسى عودة (17 عاما)، متأثراً بجروحه برصاص الاحتلال الإسرائيلي، في بلدة العيزرية قبل أيام.

واعلنت مدرستا بنات أبو ديس والمعهد العربي عن تعطيل الدوام الوجاهي في البلدة وتحويله الى دوام عن بعد حرصا على سلامة الطلبة، وحدادا على روحي الشهيدين.

وفي الخليل، استشهد شاب متأثرا بإصابته، وأصيب شقيقه، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحامها بلدة نوبا، شمال غرب الخليل.

وذكرت مصادر محلية، ان قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت بلدة نوبا، وإثر ذلك اندلعت مواجهات، اطلقت خلالها الرصاص الحي وقنابل الغاز السام صوب المواطنين، ما ادى الى إصابة الشاب احمد حابس دبابسة (22 عاما) برصاصة في البطن، وشقيقه محمود، وجرى نقلهما إلى المستشفى، وأعلن في وقت لاحق عن استشهاد أحمد.

عن Amer Hijazi

شاهد أيضاً

مع دخول العدوان يومه الـ232: الاحتلال يكثف غاراته على قطاع غزة مخلّفا شهداء وجرحى

استشهد عدد من المواطنين، وأصيب آخرون بجروح مختلفة، جراء قصف الاحتلال المتواصل على قطاع غزة، …