الإثنين , مارس 1 2021

الأرجنتين تواصل مسيرتها الجيدة في تصفيات المونديال بفوز ثمين على بيرو

عزز المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم مسيرته الجيدة في تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2022 بفوز ثمين 2 / صفر على مضيفه منتخب بيرو مساء الثلاثاء (صباح اليوم الأربعاء بتوقيت جرينتش) في ختام الجولة الرابعة من التصفيات.

ورفع المنتخب الأرجنتيني (راقصو التانجو) رصيده إلى عشر نقاط ليتقدم إلى المركز الثاني بفارق نقطتين خلف نظيره البرازيلي متصدر التصفيات وبفارق نقطة واحدة فقط أمام نظيره الإكوادوري.

وفي المقابل ، واصل المنتخب البيروفي ترنحه في التصفيات الحالية ومني بالهزيمة الثالثة على التوالي ليتجمد رصيده عند نقطة واحدة في المركز التاسع قبل الأخير بفارق الأهداف فقط أمام بوليفيا.

وترجم المنتخب الأرجنتيني تفوقه في الشوط الأول إلى هدفين نظيفين سجلهما نيكولاس جونزاليس ولاوتارو مارتينيز في الدقيقتين 17 و28 .

وفي الشوط الثاني ، عاند الحظ النجم الكبير ليونيل ميسي ورفاقه بالمنتخب الأرجنتيني في أكثر من كرة أمام مرمى بيرو لتظل النتيجة كما هي وينتهي اللقاء بفوز التانجو بهدفين نظيفين.

وقدم المنتخب الأرجنتيني عرضا جيدا في الشوط الأول حيث بدا الفريق بشكل أفضل مما كان عليه في المباراة الماضية التي تعادل فيها مع باراجواي 1 / 1 مطلع هذا الأسبوع.

وبدا أن المنتخب الأرجنتيني (راقصو التانجو) يسعى لحسم المباراة مبكرا حيث ترجم الفريق تفوقه في الشوط الأول إلى هدفين نظيفين لتكون أول مباراة له يتقدم في شوطها الأول بهدفين خلال المباريات الأربعة التي خاضها في التصفيات الحالية.

وبعد عدة محاولات نجح خلالها الفريق في الانتشار بشكل جيد والاستحواذ على الكرة بشكل أكبر كما صنع نجوم التانجو المساحات لأنفسهم رغم التكتل الدفاعي من قبل لاعبي بيرو.

وسجل المنتخب الأرجنتيني هدف التقدم عن طريق نيكولاس جونزاليس في الدقيقة 17 .

وجاء الهدف اثر هجمة سريعة منظمة تلاعب فيها جيوفاني لو سيلسو بلاعبي بيرو في الناحية اليسرى ثم مرر الكرة عرضية زاحفة لتصل إلى جونزاليس على بعد خطوات من المرمى حيث هيأها لنفسه في حراسة مدافعي بيرو وسددها زاحفة في الزاوية البعيدة على يسار الحارس.

وواصل المنتخب الأرجنتيني محاولاته في الدقائق التالية حتى سجل هدف الاطمئنان في الدقيقة 28 بتوقيع لاوتارو مارتينيز.

وجاء الهدف اثر هجمة سريعة مرر منها لياندرو باريديس الكرة بينية إلى لاوتارو الذي تقدم إلى داخل منطقة الجزاء وسط تغطية غير متقنة من دفاع بيرو ، وراوغ اللاعب حارس بيرو ثم سدد الكرة بيسراه في المرمى.

ورغم ظهور بعض المحاولات من منتخب بيرو بعد الهدف الثاني ، ظل المنتخب الأرجنتيني هو الأفضل رغم الرقابة اللصيقة المفروضة على نجمه الشهير ليونيل ميسي منذ بداية اللقاء والتي حرمته من تقديم الأداء المتوقع منه.

وباءت محاولات الفريقين بالفشل في الربع ساعة الأخير من الشوط الأول لينتهي الشوط بتقدم مستحق للمنتخب الأرجنتيني بهدفين نظيفين.

ومع بداية الشوط الثاني ، استأنف المنتخب البيروفي محاولاته الهجومية غير المجدية في ظل التنظيم الدفاعي للمنتخب الأرجنتيني الذي حرم منتخب بيرو من أي مساحات للاختراق.

وفي المقابل ، شن المنتخب الأرجنتيني هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 59 انتهت بتسديدة من البديل لوكاس أوكامبوس من داخل منطقة الجزاء ولكن الحارس تصدى لها قبل أن يشير الحكم إلى وجود تسلل على لاوتارو.

وجدد ميسي المحاولة الأرجنتينية في الدقيقة 62 لكنه سقط داخل منطقة الجزاء مطالبا بضربة جزاء لكن الحكم أشار باستمرار اللعب.

وقاد ميسي هجمة أخرى للتانجو في الدقيقة 64 وصل من خلالها داخل منطقة الجزاء وراوغ الدفاع ثم سدد الكرة باتجاه المرمى لكنها ارتطمت بأحد المدافعين وخرجت لركنية شكل منها راقصو التانجو بعض الخطورة قبل أن تنتهي لركنية أخرى لم تستغل.

ولعب لويس أدفينكولا في صفوف منتخب بيرو في الدقيقة 71 بدلا من ألدو كورزو.

كما لعب آنخل دي ماريا في صفوف المنتخب الأرجنتيني في الدقيقة 72 بدلا من نيكولاس جونزاليس.

وكاد دي ماريا يسجل الهدف الثالث للفريق بعد ثوان قليلة من نزوله ومن أول لمسة له في المباراة حيث أنهى هجمة أرجنتينية خطيرة بتسديدة قوية بيسراه من وسط منطقة الجزاء ولكن حارس بيرو تصدى لها بقدمه.

وفي المقابل ، تصدى حارس المرمى فرانكو أرماني لضربة رأس من أندري كاريو في الدقيقة 74 .

وعاند الحظ ميسي في الدقيقة 77 اثر هجمة سريعة انطلق فيها بالكرة من وسط الملعب وتلاعب بدفاع بيرو على حدود منطقة الجزاء ثم سدد الكرة على يمين الحارس لكنها مرت خارج القائم مباشرة.

ونال حارس المرمى البيروفي بدرو جاليسي إنذارا في الدقيقة 79 للخشونة مع دي ماريا خارج منطقة الجزاء اثر هجمة سريعة للتانجو وتمريرة رائعة من ميسي.

ولم يختلف الحال كثيرا في الدقائق الأخيرة من المباراة حيث ظلت محاولات الفريقين ولكنها افتقدت للحدة المطلوبة لهز الشباك لينتهي اللقاء بفوز التانجو بهدفين نظيفين.