الجمعة , فبراير 26 2021

مجهولون يغتالون رئيس بلدة في ريف درعا بسورية

اغتال مسلحون مجهولون صباح اليوم الاثنين مختار(رئيس) بلدة في ريف درعا جنوب سورية.

وقال سكان محليون في بلدة الكرك شرق مدينة درعا إن “مسلحين مجهولين اغتالوا اليوم جهاد سلطان النعمة مختار بلدة الكرك الشرقي، باستهدافه بالرصاص في بلدة المسيفرة ( 5 كلم شرق مدينة درعا) ما أدى لمقتله على الفور”.

وأكد السكان، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن “حالة من التوتر تسود مناطق ريف درعا الشرقي التي تتسم بالطابع العشائري”.

واتهم مصدر مقرب من عائلته “خلايا نائمة تتبع لجبهة النصرة باغتياله”.

وقال المصدر إن “النعمة كان اعتقل في نهاية عام 2014 من قبل جبهة النصرة نظرا لانتقاده المتكرر لتصرفاتها، وتم سجنه لمدة شهرين في سجن غرز شرق مدينة درعا، وتم الإفراج عنه بعد ضغط من فصائل حوران وأقاربه”.

وكان مسلحون مجهولون اغتالوا الخميس الماضي ممدوح المفعلاني رئيس بلدية ناحته في ريف درعا الشرقي أمام منزله خلال توجهه إلى عمله.

وتشهد محافظة درعا استهدافا مستمرا لعناصر القوات الحكومية السورية والعاملين في الدوائر الحكومية، حيث سقط عشرات القتلى والجرحى منذ استعادة القوات الحكومية السيطرة على أغلب مناطق ريف درعا التي كانت تحت سيطرة مسلحي المعارضة نهاية شهر آب/أغسطس عام 2018 .