في حادثة هي الثانية من نوعها خلال يومين شاب تونسي يُضرم النار في جسده

الأربعاء 11 ديسمبر 2013
أخر تحديث : الأربعاء 11 ديسمبر 2013 - 9:27 مساءً
في حادثة هي الثانية من نوعها خلال يومين شاب تونسي يُضرم النار في جسده

أقدم شاب تونسي على الانتحار حرقاً بإضرام النار بجسده، وذلك في حادثة هي الثانية من نوعها في أقل من يومين، والرابعة في غضون 10 أيام.

وذكرت إذاعة ‘شمس أف أم’ المحلية التونسية مساء الثلاثاء، أن هذه الحادثة التي أعادت إلى الأذهان حادثة محمد البوعزيزي الذي يوصف بأنه ‘مُفجر ثورة تونس′ التي أطاحت بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي في 14 كانون الثاني2011 / يناير، سُجلت امس في جزيرة ‘جربة’ السياحية في جنوب شرق البلاد.

وأشارت إلى أن الشاب عمد الى سكب مادة البنزين على جسده ثم أضرم النار فيه أمام مركز للشرطة بجزيرة ‘جربة’ من محافظة مدنين الواقعة على بعد نحو 500 كيلومتر جنوب شرق تونس العاصمة.

وأشارت إلى أن السلطات المعنية فتحت تحقيقاً لمعرفة أسباب الكامنة وراء هذه الحادثة الثانية من نوعها التي تشهدها تونس في أقل من يومين.

وكانت وسائل إعلام محلية أشارت إلى أن شاباً حاول مساء الاثنين، الإنتحار حرقاً وسط مدينة بنزرت (60 كيلومترا شمال تونس العاصمة) للإحتجاج على تردي وضعيته الإجتماعية.

وتكررت محاولات الانتحار حرقاً في تونس بشكل لافت منذ حادثة محمد البوعزيزي في 17 ديسمبر 2010 التي تسببت في اندلاع إحتجاجات شعبية واسعة إنتهت بسقوط نظام الرئيس التونسي السابق بن علي في 14 يناير2011.

وتحول هذا الشكل الاحتجاجي إلى ما يشبه الظاهرة في تونس، حيث تم تسجيل أكثر من 270 حالة انتحار بعد الإطاحة بنظام بن علي، منها أكثر من 90 حالة حرقاً، 30 منها سجلت خلال العام الجاري.

رابط مختصر