النرويج: إغلاق رياض الأطفال والمدارس والجامعات للحد من انتشار كورونا

قالت رئيسة وزراء النرويج ارنا سولبرج إن بلادها قررت بداية من اليوم إغلاق رياض الأطفال والمدارس والجامعات في إطار جهود الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد(كوفيد19-).

وقالت سولبرج في مؤتمر صحفي إن النرويج والعالم يواجهان “أوقاتا عصيبة”، وإنه يتعين تضافر الجهود “لإنقاذ الأرواح”، مشيرة إلى مرحلة جديدة من تفشي فيروس “كوفيد19-“.

وقال وزير الصحة بينت هوي أمام المؤتمر إنه لن يسمح لموظفي الصحة في البلاد السفر إلى الخارج بداية من اليوم الخميس وحتى نهاية نيسان/إبريل، بصورة مبدئية.

كما دعا المواطنين إلى عدم السفر إلى الخارج إلا في حالات الضرورة.

ووصل عدد حالات الإصابة بالفيروس في النرويج إلى 620 حالة، ولم تقع حالات وفاة.

وقال الوزير إنه صدرت تعليمات بأن أي مواطن نرويجي كان خارج دول شمال أوروبا أو ما يعرف باسم منطقة “نورديا”، حتى يوم 27 شباط/فبراير، عليه البقاء قيد الحجر الصحي بالمنزل لمدة 14 يوما.

وجرى حظر إقامة الأحداث الرياضية والثقافية في النرويج حتى يوم 26 من آذار/مارس الجاري، وأيضا إغلاق حمامات السباحة ومراكز التدريب.