الرئيسية / رياضة / ميسى لم يعد المتوج الوحيد على قلوب الكتالونيين !

ميسى لم يعد المتوج الوحيد على قلوب الكتالونيين !

أصبح من الطبيعى أن يكون ليونيل ميسى نجم برشلونة الأسبانى هو أهم لاعب كل موسم لدى برشلونة خصوصا وإنه ينال معظم الشو والصخب الفنى والإعلامى فى ظل تراجع مستوى إنيستا وتشافى هيرنانديز ومشاكل نيمار المتكررة سواء مع الضرائب أو مع مدربه لويس إنريكى ولكن هناك نجم تألق هذا الموسم مع البرسا بدأ ينافس ميسى فى عشق جماهير برشلونة.

الصحافة الأسبانية حتى المدريدية منها بدأت تفرد مساحات كبيرة من أجل مراقبة تطور النجم الأورجويانى لويس سواريز الذى إستعاد بريقه الذى كان غائبا بعد عودته من الإيقاف الذى لازمه بعد قضية عضة كيلينى الشهيرة فى المونديال.

سواريز لم يشارك مع البرسا فى أول عشرة مباريات فى الموسم وخاض أولى مبارياته ضد ريال مدريد فى البيرنابو فى الدور الأول وظل فترة كبيرة بعيد عن التألق حتى أن البعض ظن أن سواريز لن يكون مثل سواريز ليفربول الذى كلف برشلونة 81 مليون يورو من أجل التعاقد معه فى الصيف الماضى.

ومرت الأيام وتبدلت الظروف وعاد سواريز للإبداع فى الشهرين الماضيين وسجل اهداف حاسمة ضد ريال مدريد ومانشستر سيتى وباريس سان جيرمان وفالنسيا ووصل عدد أهدافه ل12 هدفا فى آخر 12 مباراة مع البرسا فى كل المسابقات ولأن المباريات الكبيرة هى من تصنع الكبار فإن العضاض كما يحلو لعشاقه بتسميته بات ينافس ليونيل ميسى على حب عشاق برشلونةخصوصا وإنه ساعد فى زيادة الغلة الهجومية للثلاثى الهجومى (ميسى نيمار سواريز )الذى سجل هذا الموسم 93 هدفا والذى أصبح يحتاج 25 هدفا حتى نهاية الموسم ليصبح الهجوم الأكثر خطورة فى تاريخ الكرة الأسبانية. xm radio advertisers.