الرئيسية / اخبار / عربي و دولي / بيونج يانج تنتقد التدريبات العسكرية المقررة بين واشنطن وسيول

بيونج يانج تنتقد التدريبات العسكرية المقررة بين واشنطن وسيول

انتقدت كوريا الشمالية، الأربعاء، الولايات المتحدة بسبب تخطيطها لتدريبات عسكرية مشتركة مع كوريا الجنوبية الشهر المقبل، وسط جمود المفاوضات حول ترسانة بيونج يانج النووية.

والعام الماضي، ألغى البلدان الحليفان تدريبات جوية مشتركة إضافة إلى تمارين مشتركة أخرى وسط تحسن دبلوماسي متسارع في العلاقات مع كوريا الشمالية التي تعتبر المناورات العسكرية تدريبا على غزوها.

ولكن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية ديفيد ايستبيرن قال هذا الأسبوع، إن الولايات المتحدة ليست لديها خطط لإلغاء التدريبات المشتركة المقبلة العام الحالي.

وصرح مسؤول كوري شمالي بارز، الأربعاء، أن الإعلان عن التدريبات يعادل إعلان مواجهة يمكن أن يهدد العملية الدبلوماسية.

وتابع كوون جونج جون في مقر وزارة الخارجية: “لقد أكدنا في مناسبات عديدة أن التدريبات العسكرية المشتركة ستجبرنا على إعادة التفكير في الخطوات المهمة التي اتخذناها بالفعل،لقد بلغ صبرنا أقصى حدوده”.