الجمعة , فبراير 26 2021

روحاني: سنعود لالتزاماتنا النووية إذا ما عادت الأطراف الأخرى

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده مستعدة للعودة للالتزامات النووية متى ما عادت الأطراف الأخرى في الاتفاق النووي لالتزاماتها.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عن روحاني القول اليوم الأربعاء: “العالم، وفي موقف موحد، يطالب الولايات المتحدة بالعودة إلى التزاماتها، وقد أعلنا على الفور أننا سنعود لتنفيذ التزاماتنا متى ما عادت الأطراف المقابلة إلى الالتزام بالاتفاق النووي والقرار الأممي 2231”.

جاء هذا بعد دعوات لإيران للعودة إلى التنفيذ الکامل لالتزاماتها النووية قبل عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق.

وقال روحاني اليوم:”الولايات المتحدة مدينة لنا، وليس العكس”، مضيفا أن بلاده مستعدة للوفاء بالتزاماتها الدولية “في غضون ساعات” بعد عودة الولايات المتحدة.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب انسحبت في عام 2018 بصورة أحادية من الاتفاق النووي الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل تقديم مزايا اقتصادية لها. وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

وتؤكد إيران أنها مستعدة لإجراء مفاوضات مع الولايات المتحدة، بشرط عودة الرئيس الجديد جو بايدن إلى الاتفاق النووي لعام 2015، ورفع العقوبات التي فرضها ترامب.