حمد بن جاسم يحذر من “التوسل” للتطبيع المجاني ويتحدث عن الواقع السيئ للعالم العربي

حذر الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري السابق من وضع العالم العربي الذي وصفه بـ”السيئ”، وشبه ما يحدث باجتياح المغول لبغداد وانهيار الخلافة العباسية في بغداد، في القرن الثالث عشر. وانتقد المسؤول القطري السابق ما قال إنه توسل للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي دون تحقيق الحد الأدنى من الحقوق.

وجاء تصريح حمد بن جاسم في سلسلة تغريدات على صفحته الموثقة في موقع “إكس” تحدث فيها عن التطورات التي يشهدها العالم العربي. واستهل رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري السابق حديثه، بالقول: “ما أشبه اليوم بالبارحة، بل أكاد أقول إن واقعنا العربي اليوم أسوأ مما كان عليه قبل ثمانمئة عام”. وأضاف أن “أمتنا العربية تمر الآن بمرحلة بالغة الصعوبة تذكر بمرارة بما مرت به بعد اجتياح المغول لبغداد وانهيار الخلافة العباسية في القرن الثالث عشر”. وقال حمد بن جاسم إننا “نظل نتكلم عن التطبيع بل نبادر إليه دون أن “نتوسل” إلى من يدعمون إسرائيل لحفظ حقوق الفلسطينيين”.

وخاطب الجمهور قائلاً: “أنتم تتذكرون عندما قلت يوما كلمة “التوسل” وقامت الدنيا ولم تقعد، اليوم حتى “التوسل” من أجل الحد الأدنى من الحقوق أصبحنا عاجزين عنه، والعالم العربي يتمزق ونحن “نتوسل” فقط لمن يحمينا”.

وأوضح حمد بن جاسم فكرته بالتأكيد أن “لسان حالنا يقول “افعلوا كل ما تريدون، فقط اسمحوا لنا أن نسرح ونمرح في ملذاتنا”، مضيفاً وهو يخاطب الجمهور: “يا ليتنا نسرح في ملذاتنا ونحن منتصرون ونحافظ على مقدسات وحقوق ومقدرات الأمة التي تتبدد”. واختتم رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري السابق، سلسلة تعليقاته بالقول: “بئس التاريخ الذي نكتبه اليوم، وبئس التاريخ الذي سيكتبه زوراً من يؤمرون بتزويره”.

ومعروف عن الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني التصريح بمواقف وأفكار حول قضايا المنطقة، وإبراز رأيه حول تطورات الأوضاع في الشرق الأوسط. وتحظى تصريحاته بتفاعل واسع في مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني يشغل منصب رئيس الوزراء وزير الخارجية في قطر من 2007 حتى رحيله عن المنصب يوم 26 يونيو/ حزيران 2013 ليخلفه الشيخ عبد الله بن ناصر آل ثاني في رئاسة الوزراء، والشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في وزارة الخارجية (رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الحالي)، بعد تسليم أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة السلطة لنجله الشيخ تميم أمير قطر الحالي.

وسبق أن حذر الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني دول الخليج من الاستمرار في سياسات التعامل مع دول الغرب من دون فرض منطقها. وشدد المسؤول القطري السابق أن الغرب ينسى دول الخليج، ولا يتعامل معها بندية، ولا على أساس المصالح المشتركة، ولا يتذكرها إلا عندما تكون له حاجة ماسة.

عن Amer Hijazi

شاهد أيضاً

“حزب الله” يقصف “لأول مرة” مستوطنة تسوريال شمال إسرائيل

أعلن “حزب الله”، الاثنين أنه قصف “لأول مرة” مستوطنة تسوريال شمال إسرائيل، بعشرات صواريخ الكاتيوشا. …